أهلي ما بعد الثلاثية

انتهى أطول واشق موسم كروى فى مصر  والعالم ..بسبب جائحة كورونا 
وتوج الاهلى بالثلاثية التاريخية للمرة الثالثة 
برغم كل ما لاقي الاهلى كمنظومة من حروب وتكسير عظام فى شتى المجالات وبشتى الطرق
وفرح الاهلى والجماهير واللاعبون 
ثم.....
ماذا بعد
التحديات القادمة 
يبدا الاهلى مشوار بطولة الدورى 20/21 بلقاء المقاصة الأحد ....ثم يبدا فى مسيرة الافريقية العاشرة 
هذا هو الاهلى ..وهذا شأنه ..بطولات لا تنتهى 
ماحققه الاهلى يبقي تاريخا ..لا ننظر اليه كثيرا
التحدى ان نحصد المزيد والمزيد ..تختلف الاسماء والوجوه واللاعبين والادارات 
ولا يختلف هدفنا ..البطولات والتتويج 
الاهلى الاول ..الأهلى الرقم واحد 
الاهلى البطل ..الاهلى مصدر السعادة 
هذا قدر وداب الأهلى دائما ..لا نشبع من الانجازات والبطولات ...لا نتخلى عن مبادئ الأهلى الخالدة 
اللهم هو كيف يستطيع موسيمانى والادارة خلق مزيد من الدوافع لدى اللاعبين وان يرسخوا فى أذهان لاعبينا انهم مازالوا فى البدايات..لم يحققوا معشار ما انجز جيل تريكة الذهبي الرهيب 
ايها اللاعبون ..هبوا ...ابذلوا قصارى جهدكم 
لتصنعوا لنفسكم تاريخا فى الاهلى 
احصدوا ميداليات وكؤوسا تضاف لتاريخكم مع الاهلى 
ولن يكون مكسبكم معنويا فقط ..وهو الاسمى 
لكن ماديا أيضا ..فكم من مكافآت حصدتم مع البطولات 
ليكن طموحكم بلا حدود ...فنحن نادى الطموح الحقيقي ..ولا عزاء للواهمين الموهومين