الأهلي ينهي اتفاقه مع لاعب بيراميدز ويرد سيناريو أحمد فتحي

مشاركة المقال

عانى النادي الأهلي من تربص واضح من جانب إدارة فريق بيراميدز، في ملف الصفقات تحديدا، حيث كان هدف الفريق السماوي هو التعاقد مع صفقات من داخل القلعة الحمراء، بحثا عن الشو الإعلامي ودعم شريحة كبيرة من جانب جماهير الزمالك لذلك.

واستطاع بيراميدز في انتقالات الصيف الماضية تدعيم صفوفه بعدد من الصفقات القوية من الأهلي مثل أحمد فتحي وشريف إكرامي وأحمد الشيخ بطريقة الانتقال الحر، كما زاحم بيراميدز الأهلي في صفقة رمضان صبحي بعد تقديم عرض خيالي لاستقدام اللاعب من هيدرسفيلد الإنجليزي.

وتعرض أكثر من لاعب بالنادي الأهلي ايضا لمحاولات من جانب إدارة بيراميدز للحصول على خدماته، سواء من المعارين أو من العناصر الأساسية بالفريق، ودفعت هذه التحركات إدارة الأهلي إلى تأمين عناصرها مبكراً.

ويبدو أن النادي الأهلي يخطط بجدية لرد ما حدث من جانب إدارة بيراميدز في ملف أحمد فتحي، بعد ضم الجوكر في بداية الموسم الحالي لمدة 3 سنوات في صفقة انتقال حر وبعقد وصلت قيمته إلى 50 مليون جنيه.

ويحتاج الجنوب أفريقي بيتسو موسمياني المدير الفني للنادي الأهلي، للتعاقد مع ظهير أيمن جديد من أجل معاونة محمد هاني على مدار الموسم.

-ماذا عن صفعة الأهلي لبيراميدز؟

قطع جهاز الكرة بالنادي الأهلي، شوطاً كبيرا نحو الحصول على خدمات أحمد توفيق الظهير الأيمن لفريق بيراميدز في نهاية الموسم الحالي وليس في فترة الانتقالات الشتوية الحالية.

وهناك اقتناع كبير من جانب إدارة النادي الأهلي ولجنة التخطيط بامكانيات أحمد توفيق الفنية والبدنية، وقدرته على اللعب في أكثر من مركز، وهي نوعية العناصر التي يفضلها الجنوب أفريقي بيتسو موسيماني.

كما جاء اعتماد حسام البدري المدير الفني لمنتخب مصر على خدمات أحمد توفيق، في مركز الظهير الأيمن في الفترة الماضية وعلى حساب أحمد فتحي، لتدفع الأهلي بجدية للتحرك نحو التفكير في ضمه، وتدعيم الفريق بخدماته.

-ماذا عن العلاقة مع بيراميدز؟

ينتهي عقد أحمد توفيق مع بيراميدز بنهاية الموسم الحالي، ويحق للاعب التوقيع مع أي فريق، في انتقالات شهر يناير، كما لدى توفيق رغبة منذ أن كان لاعبا في صفوف الزمالك، بالانتقال إلى النادي الأهلي.

ليصبح بذلك الأهلي قريب من توجيه صفعة قوية إلى إدارة بيراميدز بالحصول على خدمات أحمد توفيق في صفقة انتقال حر، والرد بقوة على ما حدث في ملف رحيل أحمد فتحي عن القلعة الحمراء في الفترة الماضية.